منتدى يمن الايمان
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

مرحباً بك في منتدى يمن الايمان
يرجي التكرم بالدخول اذا كنت عضو لدينا
أو التسجيل اذا رغبت بالانضمام الى اسرة المنتدى
نتشرف بتسجيلك والانضمام إلينا


اهلاً وسهلا ً بك: زائر في منتدى يمن الايمان ، نتمنى أن تكون في أتم الصحة والسعاده
 
الرئيسيةالبوابةتواصل إجتماعيغرفة الدردشةبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
تذكرني
أحلى الشبكات الاجتماعية

        
المواضيع الأخيرة
» كتب تاريخية روعة برابط واحد
الخميس أغسطس 21, 2014 7:49 am من طرف halbl

» كتب يمنية مهمه روعه
الجمعة أكتوبر 04, 2013 11:25 pm من طرف صبحي الاحمدي

» اللهم اني .......................
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:22 pm من طرف بسمة الامل

» اللهم اني .......................
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:21 pm من طرف بسمة الامل

» كيف سيكون شعورك
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:16 pm من طرف بسمة الامل

»  سورة النصر
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:15 pm من طرف بسمة الامل

» هل تعلم ان عليك اخي / اختي في الله 360 صدقه كل يوم ؟؟!!
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:11 pm من طرف بسمة الامل

» قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالي في الشرح الممتع
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:06 pm من طرف بسمة الامل

» طريقك الى السعادة - your way to happiness
الإثنين أغسطس 12, 2013 6:33 pm من طرف عادل

» رجل ابكى رسول الله وانزل جبريل مرتين
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 7:11 am من طرف عادل

» قصيدة في الدفاع عن الرسول الكريم"
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 7:08 am من طرف عادل

» بك أستجير فمن يجير سواكـا
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 7:06 am من طرف عادل

» بك أستجير فمن يجير سواكـا
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 7:05 am من طرف عادل

» ﻟﻠﺪﻧﻴﺎ ﺳﺒﻌﺔ ﻭﺟﻮﻩ :
الخميس يونيو 20, 2013 9:04 pm من طرف بسمة الامل

» ربــــــــــي
الخميس يونيو 20, 2013 9:03 pm من طرف بسمة الامل

ليصلك كل جديد في المنتدى

ادخل بريدك الاالكتروني:

Delivered by FeedBurner

المواضيع الأكثر نشاطاً
(صحيح البخارى).....هدية للمنتدى
حملة كونوا ربانيين إستعدادا لرمضان
( صلاتى هى كل حياتى )
مجموعة متميزة من اسلاميات متنوعة
الدليل الصارم على تحريم الأغاني من القرآن والسنة و الطب الحديث
برنامج للكتابة علي الفيديو Video Edit Magic 4.4+ شرحة
تحديد التخصص الجامعي وسائل ونصائح....(صناع الحياءة)
كيفية انشاء حساب في الهوتميل
هنيئاً لك يامن تكتب بـ آلقسم ألآسلآمي
(( ميزان ))) تعال شوف ((( وزنك)))..... لاتخاف....((( صور)))
مواقع للبحث
سحابة الكلمات الدلالية
بالانترنت الملك iman الدعاء Nimbuzz ينفق الوطن للاشتراك مسرع التراويح السياني اقوى تعرف مديرية التي سوره الايمان اسئلة الجوال واجبنا محمد برنامج اليمن العرب يقوم جهازك
تصويت
ما هو إنطباعك عن المنتدى؟
 ممتاز
 جيد
 لا بأس
 بحاجة لمزيد من التطوير
استعرض النتائج

شاطر | 
 

 الفرق بين التوسل والاستغاثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عضو1
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 23/07/2010

مُساهمةموضوع: الفرق بين التوسل والاستغاثة   السبت أكتوبر 15, 2011 10:08 pm

الفرق بين التوسل والاستغاثة
الحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله سيدنا ومولانا محمد صلى الله عليه وسلم وبعد:
فلما كان كثير من المتناقشين في موضوع التوسل والاستغاثة لا يستطيعون التفريق بين الموضوعين بين ما هو عقيدة وما هو فقه بين ما هو دعاء لغير الله وبين ما هو دعاء لله تعالى بكيفية معينة حاولنا هذه المحاولة البسيطة:
الفرق بين الاستغاثة والتوسل :
أولا: الاستغاثة:
تعريف العلماء للاستغاثة:
هي طلب العون وتفريج الكروب .
ما يعتريها من أحكام :
يعتري الاستغاثة أربعة أحكام :
أ - الإباحة : وذلك في طلب الحوائج من الأحياء فيما يقدرون عليه كقوله تعالى ( فاستغاثة الذي من شيعته على الذي من عدوه ) (القصص :15 ) .
ب - الاستغاثة المندوبة هي الاستغاثة بالله : قال تعالى : ( إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم -أني ممدكم بألف من الملائكة مردفين) (الأنفال : 9 ) .
( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ) (النمل : 62) .
ج -الاستغاثة الواجبة : وذلك إذا ترتب على ترك الاستغاثة هلاك الإنسان .
د - الاستغاثة الممنوعة، وذلك إذا استغاث الإنسان في الأمور المعنوية بمن لا يملك القوة أو التأثير سواء كان المستغاث به جنا أو إنسانا أو ملكا أو نبيا كأن يستغاث بهم ولا يستغاث بالله تعالى في تفريج الكروب عنهم أو طلب الرزق ، فهذا غير جائز بإجماع العلماء وهو من الشرك ، ( ولا تدع من دون الله ما لا ينفعك ولا يضرك ).
قلت: وهناك من العلماء كالإمام السبكي وغيره من القدماء ومن المعاصرين قد اعتبروا أن التوسل والاستغاثة والاستشفاع كلها ألفاظ لمدلول واحد.
وهذا ليس عليه دليل من اللغة ولا من الشرع فمن المعروف في اللغة أن الاستغاثة طلب من المستغاث به وليس فيه توسط قال تعالى :"فاستغاثه الذي من شيعته على الذي من عدوه" فهذا طلب من موسي -كليم الله- لا طلبا من غيره وكذلك قال أهل اللغة أنه لا يقال أستغيث إليك يا فلان بفلان أن تفعل بي كذا، وإنما يقال أستغيث بفلان أن يفعل بي كذا، فأهل اللغة يجعلون فاعل المطلوب هو المستغاث به، ولا يجعلون المستغاث به واحداً والمطلوب آخر، فالاستغاثة طلب منه لا به وإلا فقولوا لي بربكم ما معنى قولنا:
يا رسول الله نجحني يا ولي الله نجني من الغرق يا فلان ارزقني الذرية يا فلان انصرنا على أعدائنا يا فلان اشفني……إلخ هذه الألفاظ التي ما تخيلت أن أحدا من أهل العلم يجيزها؟
لو قلنا يجوز لجاز لأحد من الناس أن يقول أن رسول الله -صلى الله عليه وآله-أخطأ في قتال الكفار لأنهم يعتقدون أن الله هو الخالق وهو الملتجأ إليه في الضراء والسراء كما جاء في العديد من الآيات في القرآن وأنهم ما يعبدون أصنامهم إلا لتقربهم إلى الله زلفى.
وإلا أخذنا بمذهب الجبر من أن كل الأفعال منسوبة إلى البشر مجازا!!! هذا فيمن ادعى أن العوام والخواص لا ينسبون القدرة للميت.أما من ادعى أن لهم قدرة نسبية وتسببية فيرد عليهم الألوسي فيقول:
(وما أورد على الجواب من أن للمستغاث بهم قدرة كسبية وتسببية، فتنسب الإغاثة إليهم بهذا المعنى سواء أكانوا أحياءً أم أمواتاً وسواء كانت الاستغاثة بما يقدر عليه المستغاث به أم لا، مدفوع بأن كون العبد له قدرة كسبية لا يخرج بها عن مشيئة رب البرية لا يستغاث به فيما لا يقدر عليه إلا الله ولا يستغاث به، ولا يتوكل عليه ـ ولا يلتجأ في ذلك إليه، فلا يقال لأحد حي، أو ميت قريب، أو بعيد ارزقني، أو أمتني، أو أحيّ ميتي، أو اشف مريضي إلى غير ذلك مما هو من الأفعال الخاصة بالواحد الفرد الصمد، بل يقال لمن له قدرة كسبية قد جرت العادة بحصولها ممن أهله الله لها، أعني في حمل متاعي أو غير ذلك، والقرآن ناطق بحظر دعاء كل أحد، لا من الأحياء، ولا من الأموات سواء كانوا أنبياء أو صالحين، أو غيرهم، وسواء كان الدعاء بلفظ الاستغاثة، أو بغيرها، فإن الأمور غير المقدورة للعباد لا تطلب إلا من خالق القدر ومنشيء البشر، كيف والدعاء عبادة وهي مختصة به سبحانه).
ومن ادعى غير هذا فهو لا يرى ما يحدث ولا ينهى عنه بل ويدافع عنه يقول الشيخ حسين النعمي :
(من يتكلم بهذا لا يدري ما فشى في العامة.. وما صار هجيراهم عند الأموات، ومصارع الرفات من دعائهم، والاستغاثة بهم، والعكوف حول أجداثهم، ورفع الأصوات بالخوار. وإظهار الفاقة، والاضطرار، واللجأ في ظلمات البحر، والسفر نحوها بالأزواج والأطفال).
وسنذكر بعض أقوال العلماء في هذا النوع.
ما سبق في الاستغاثة يخالف تماما التوسل ، وإليك بيان حقيقة التوسل: ثانيا: التوسل : :
يطلق التوسل على : ما يتقرب به إلى الله تعالى من فعل الطاعات وترك المنهيات ، وعليه حمل المفسرون قوله تعالى : ( وابتغوا إليه الوسيلة ) ، كما يطلق التوسل أيضا على التقرب إلى الله بطلب الدعاء من الغير، وعلى الدعاء المتقرب به إلى الله تعالى باسم من أسمائه أو صفة من صفاته ، أو بأحد من خلقه كنبي أو صالح .
فالتوسل في معناه اللغوي طلب بواسطة وهناك من أنواع التوسل ما هو متفق على جوازه كالتوسل بالأعمال الصالحة والتوسل بأسماء الله وصفاته والتوسل بدعاء الرجل الصالح الحي ونحوها وهناك ما هو مختلف فيه وهو التوسل بجاه وذات النبي -صلى الله عليه وسلم- وهذا هو محل الكلام وسيأتي إن شاء الله تعالى أن قول مانعي التوسل أن الجمهور على المنع قول مردود وخاطئ وأن قول شيخ الإسلام ابن تيمية في مسألة التوسل بالصالحين :
(ومازلت أبحث، وأكشف ما أمكنني من كلام السلف والأئمة والعلماء، هل جوز أحد منهم التوسل بالصالحين في الدعاء، أو فعل ذلك أحد منهم، فما وجدته، ثم وقفت على فتيا للفقيه أبي محمد بن عبد السلام أفتى بأنه لا يجوز التوسل بغير النبي صلى الله عليه وسلم، وأما النبي صلى الله عليه وسلم فجوز التوسل به إن صح الحديث في ذلك)
قول خاطئ مردود بمقولات العلماء الصحيحة عنهم وهو قد قال ما علم في وقته وليس قول النافي مقدم على قول المثبت.
وكذلك أخطأ من ادعى الاجماع على جواز التوسل فأقوال الإمام الأعظم أبي حنيفة النعمان ومتقدمي الحنفية كشارح الطحاوية وغيرهم وكذلك أقوال متأخري الحنابلة بل وبعض الصوفية كابن عربي وكثير من أهل العلم في عصرنا الحاضر كالشيخ أبو زهرة والشيخ حسن مأمون وغيرهم من المشايخ المعتبرين عند جميع الطوائف تمنع هذا النوع من أنواع التوسل.
فالمسألة كما حقق أهل العلم المعتبرين مسألة خلافية لا يشتد فيها النكير .
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى (1/285):
"بل غايته أن يكون ذلك مما يسوغ فيه الاجتهاد، وممَّا تنازعت فيه الأمة، فيجب ردُّه إلى الله والرسول".
ويقول: "وإن كان في العلماء من سوَّغه فقد ثبت عن غير واحد من العلماء أنه نهى عنه، فتكون مسألةً نزاعية، وليس هذا من مسائل العقوبات بإجماع المسلمين؛ بل المعاقب على ذلك معتدٍ جاهل ظالم، فإن القائل بهذا قد قال ما قال العلماء، والمنكر عليه وليس به نقل يجب اتباعه؛ لا عن النبي- صلى الله عليه وسلم- ولا عن الصحابة".
يقول الشيخ محمد بن عبد الوهاب كما في مجموع فتاويه ص68، ص69 في المسألة العاشرة :
( قولهم في الاستسقاء لا بأس بالتوسل بالصالحين وقول أحمد يتوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم خاصة مع قولهم إنه لا يستغاث بمخلوق - فالفرق ظاهر جدا - وليس الكلام مما نحن فيه فكون البعض يرخص التوسل بالصالحين وبعضهم يخصه النبي صلى الله عليه .
وأكثر العلماء ينهي عنه ويكرهه . . فهذه المسألة من مسائل الفقه الصواب عندنا قول الجمهور أنه مكروه فلا ننكر على من فعله) .
قال الشيخ سعد بن حمد بن عتيق النجدي -وهو من شيوخ الشيخ ابن باز والشيخ ابن عثيمين وغيرهما - في كتابه (عقيدة الطائفة النجدية في توحيد الإلهية) ص57::
(( ونحن إن قلنا بالمنع من التوسل به (صلى الله عليه وسلم) بهذا اللفظ أو نحوه لم نعتقده من أصحية المنع، فنحن مع ذلك لا نشدد في ذلك على من فعله مستدلاً بالحديث فضلاً عن أن نكفره )) . اهـ.
وفي كتابه "فقه الخلاف بين المسلمين" قسم الدكتور ياسر البرهامي مسائل الخلاف إلى نوعين السائغ وغير السائغ ووضع التوسل بذات النبي -صلى الله عليه وسلم- من المسائل التي يسوغ فيها الاجتهاد انظر ص 33 من كتابه.
وهذا هو الذي عليه المحققون أما المتطفلون على العلم فليس لهم علاقة بكلامنا.
الفرق بين الاستغاثة والتوسل :
مما سبق يتضح مدى الخلط الذي وقع فيه بعض المتسرعين -وإن أشير لبعضهم ببنان العلم- لعدم علمهم وعدم اطلاعهم على أقوال العلماء بين الاستغاثة والتوسل ( وبهذا قد خلطوا بين ما هو من العقيدة وما هو من الفقه ) وهذا أمر يدعو إلى الاستغراب والعجب ، وها نحن ندع لشيخ الإسلام ابن تيمية بيان الفرق بينهما بقوله - رحمه الله تعالى -:
( لم يقل أحد أن التوسل بنبي ، هو استغاثة به ، بل العامة الذين يتوسلون في أدعيتهم بأمور ، كقول أحدهم : أتوسل إليك بحق الشيخ فلان ، أو بحرمته ، أو أتوسل إليك باللوح والقلم ، أو بالكعبة ، أو غير ذلك ، مما يقولونه في أدعيتهم ، يعلمون أنهم لا يستغيثون بهذه الأمور ؟ فإن المستغيث بالنبي صلى الله عليه وسلم طالبا منه وسائلا له ، والمتوسل به لا يدعي ولا يطلب منه ولا يسأل ، وإنما يطلب به ، وكل أحد يفرق بين المدعو والمدعو به ).
يقول الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب في بيان الفرق:
(وبينهما فرق عظيم أبعد ما بين المشرق والمغرب.. فالعامة الذين يتوسلون في أدعيتهم بالأنبياء والصالحين كقول أحدهم أتوسل إليك بنبيك أو بملائكتك أو بالصالحين أو بحق فلان وغير ذلك مما يقولونه في أدعيتهم يعلمون أنهم لا يستغيثون بهذه الأمور ولا يسألونها وينادونها فإن المستغيث بالشيء طالب منه سائل له، والمتوسل به لا يدعو ولا يطلب منه، ولا يسأل وإنما يطلب به، وكل أحد يفرق بين المدعو به وبين المدعو والمستغاث، ولا يعرف في لغة أحد من بني آدم أن من قال أتوسل إليك برسولك أو أتوجه إليك برسولك فقد استغاث به حقيقة فإنهم يعلمون أن المستغاث به مسئول مدعو فيفرقون بين المسئول وبين المسئول به، سواء استغاث بالخالق أو بالمخلوق).
واختم هذه المشاركة بكلام الإمام حسن البنا مجدد الإسلام في العصر الحديث:
قوله في الاستغاثة في الأصلين الثالث عشر والرابع عشر:
13-ومحبة الصالحين واحترامهم والثناء عليهم بما عُرِف من طيب أعمالهم قربة إلى الله- تبارك وتعالى- والأولياء هم المذكورون بقوله تعالى: (الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ) (يونس: 63)، والكرامة ثابتة بشرائطها الشرعية، مع اعتقاد أنهم- رضوان الله عليهم- لا يملكون لأنفسهم نفعًا ولا ضرًّا في حياتهم أو بعد مماتهم، فضلاً عن أن يهبوا شيئًا من ذلك لغيرهم.
14- وزيارة القبور أيًّا كانت سنة مشروعة بالكيفية المأثورة؛ ولكن الاستعانة بالمقبورين أيًّا كانوا، ونداؤهم لذلك، وطلب قضاء الحاجات منهم عن قرب أو بعد، والنذر لهم، وتشييد القبور وسترها وإضاءتها، والتمسح بها، والحلف بغير الله، وما يلحق بذلك من المبتدعات.. كبائر تجب محاربتها، ولا نتأول لهذه الأعمال سدًّا للذريعة.
قلت (الأزهري الأصلي): وقد صدقته أقوال العلماء وقد قدمناها.
ثم يقول في التوسل:
15 - والدعاء إذا قرن بالتوسل إلى الله تعالى بأحد من خلقه خلاف فرعي في كيفية الدعاء وليس من مسائل العقيدة .
قلت (الأزهري الأصلي):وقد صدقناه بأقوال العلماء فرحمه الله رحمة واسعة وأجزل له المثوبة.
وأنا أصدق كل حرف جاء به في هذه الأصول الثلاثة وكذلك العلماء.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عذاري
نائب المدير العام
نائب المدير العام


عدد المساهمات : 1040
تاريخ التسجيل : 11/06/2011

البطاقة الشخصية
وصفي:

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين التوسل والاستغاثة   الثلاثاء ديسمبر 13, 2011 5:11 am

جزاك الله خير الجزاء







المصدر: منتدى يمن الايمان - http://yemen-al-iman.yoo7.com





</center
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين التوسل والاستغاثة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى يمن الايمان :: منتديات اسلامية :: مواعظ ودروس-
انتقل الى: